مرحباً بكم إلى الكتاب المقدس

الكتاب المقدس ليس للتعلم فقط  أنه للحياة
هل تريدون أن تعرفوا فعلاً ما الذي يفكر به الله عنكم؟ أو كيف يجب عليكم أن تفكروا بالله؟ بإمكانكم أن تجدوا كل ذلك...في الكتاب المقدس!

الكتاب المقدس

الكتاب المقدس رسالة شخصية مِن الذي خلق الكون، ولأنه كلمة الله الحيّة، فأنه يفعل أكثر من مجرد جذب انتباهك. أنه يتكلم إليك. وبأسلوب غريب تقريباً، فالآيات التي تقرئها اليوم قد تنطبق مباشرة على مشاكلك.

"لأن كلمة الله حيّة وفعَّالة وأمضى من كل سيف ذي حدين وخارقة إلى مفرق النفس والروح والمفاصل والمخاخ ومميزة أفكار القلب ونياته" عبرانيين 12:4).

الكتاب المقدس يفسر كيف كُتب

      "لأنه لم تأتِ نبوة قط بمشيئة إنسان بل تكلم أناس الله القديسون مسوقين من الروح القدس" (بطرس الثانية 20:1-21). تنطبق هذه الآيات على أنبياء العهد القديم على وجه التحديد، لكن كل الكتاب موحى به: "كل الكتاب هو موحى به من الله..." (تيموثاوس الثانية 16:3).

      تعني كلمة موحى "روح الله" حرفياً. من حياة الله ومن روحه جاءت كلمات الكتاب المقدس. قد تجد كتباً أخرى ملهمة لقراءتها لأنها تحفز الذهن أو تحرك العواطف، ولكنها ليست كلام الله. فقط الكتاب المقدس هو كلام الله.

      يكشف الكتاب المقدس ماذا يريد الله منكم أن تعلموه عنه وعن حياته. انه يتضمن الوعود: أشياء قال الله انه سوف يفعلها من أجلكم.

فيما يلي فقط بعض من وعود الله لكم:

 سوف يستخدم الله كل شيء في حياتك للخير وسوف يحولك لتكون شبه المسيح .
+ سوف يعطيك الحكمة بسخاء إن طلبت (يعقوب 5:1).
+ سوف يلبي كل احتياجاتك في الحياة (فيلبي 19:4).
+ انه يعلم كل ما تحتاجه قبل أن تطلب منه (متى 32:6).
+ سلامه سوف يحفظ حياتك بينما أنت تصلي مع الشكر (فيلبي 4:4-7).

     عند قراءتك لمعظم الكتب تتعلم كل شيء من الصفحة الأولى لذا تعتقد أن أفضل مكان لتبدأ فيه دراستك للكتاب المقدس سيكون الصفحة الأولى من سفر التكوين. رغم كل شيء فأن كلمة تكوين تعني "البداية." لكن الكتاب المقدس ليس مرتب ترتيباً زمنياً. أسفار الكتاب المقدس موضوعة في فئات أو مصنفات. قد تريدون إتباع الترتيب المقترح لقراءة الكتاب المقدس في نهاية هذا المقال. هذا الترتيب مصمم لإعطائكم شرحاً وافياً لمواضيع الكتاب المقدس وأن يطلعكم على معظم تاريخه.

 المفتاح الرئيسي لفهم الكتاب المقدس هو المسيح
     كانت أسفار العهد القديم تتطلع قدماً بانتظار مجيئه. تكشف الأناجيل (متى ومرقس ولوقا ويوحنا) هوية المسيح ومأموريته ويفسر بقية العهد الجديد المعاني التي تتضمن الحياة الجديدة في المسيح. لفهم العهد القديم، عليك أن تبدأ بقراءة العهد الجديد.
قال يسوع أنه جاء ليمنحنا حياة أفضل وجزء من اختبار تلك الحياة هو معرفة وإتباع كلمته. "فقال يسوع...إن ثبتم في كلامي فبالحقيقة تكونون تلاميذي. وتعرفون الحق والحق يحرركم" (يوحنا 31:8-32).

      أن الأمر كما لو أن أحدهم شاركنا بكلمة الله وهكذا أصبحنا مسيحيين. "مولودين ثانية لا من زرع يفنى بل ممَّا لا يفنى بكلمة الله الحية الباقية" (بطرس الأولى 23:1). ونحن نستمر بالنمو بنفس الطريقة بواسطة كلمته التي يشير إليها على أنها تغذيتنا. "وكأطفال مولودين الآن اشتهوا اللبن العقلي العديم الغش لكي تنموا به. إن كنتم قد ذقتم أن الرب صالح" (بطرس الثانية 2:2-3).

     كل مزمور 119 يتكلم عن قيمة دراسة كلمة الله. فيما يلي بعض الأسباب لذلك: "خبأت كلامك في قلبي لكيلا أخطئ إليك" (الآية 11). "كم أحببت شريعتك. اليوم كله هو لهجي. وصيتك جعلتني أحكم من أعدائي لأنها إلى الدهر هي لي. أكثر من كل معلميَّ تعقلت لأن شهاداتك هي لهجتي" (الآيات 97-99). "سراج لرجلي كلامك ونور لسبيلي" (الآية 105).

     قراءة الكتاب المقدس هو تمرين فكري يشمل كل ذهنك. لكن حتى تفهم التعليم الروحي وتطبقه، أنت بحاجة لقيادة الروح القدس. بينما أنت تقرأ الكتاب المقدس، صلي وأطلب من الله أن يرشدك الروح القدس ويوضح لك ما يريد منك أن تعلمه. "وأما متى جاء ذاك روح الحق فهو يرشدكم إلى جميع الحق..." (يوحنا 13:16). طوروا في أنفسكم روح الأمل والتوقع – يريد الله أن يعلمكم بواسطة كلمته. لكن لا تعتمدوا على الأحاسيس. لقد أمضيت بعضاً من أفضل الأوقات في دراسة الكتاب المقدس عندما قررت أنني سوف أستمر بالقراءة لخمسة عشر دقيقة إضافية على الرغم من أن الخمسة عشر دقيقة الماضية كانت "مملة."

      إذا كانت دراستك للكتاب المقدس منتظمة ويومية، فإنها سوف تصبح عادة في حياتك. جد لك مكاناً هادئاً وكن خلاقاً واختار الوقت الذي تشعر أنك مستعداً فيه وقادراً لأن تمضيه مع الله. تذكر بأنك تسعى لإقامة علاقة مع الله وأنك تريد أن تكون قادراً على التحدث معه. أحتفظ بدفتر لتدون فيه ما يعلمك إياه الله. تساعدك الكتابة على تنظيم أفكارك كما أنها تمنحك مذكرات لتعود إليها بعد عدة أشهر. سوف يكرم الله الوقت الذي تمضيه معه وسوف تجد نفسك تنمو في إيمانك. أنه سيكون وقتاً ممتعاً ومفيداً.

الترتيب المقترح لقراءة الكتاب المقدس

 

مرحلة أولى

مرحلة ثانية

مرحلة ثالثة

مرحلة رابعة

 

+ يوحنا الأولى

كولوسي

+ كورونثوس الأولى

أمثال

+ رومية

لوقا

كورنثوس الثانية

صموئيل الأول

غلاطية

أعمال

تكـــــــوين

 صموئيل الثاني

+ إفسس

تسالونيكي الأولى

 خـــــروج

 

فيلبي

تسالونيكي الثانية

 يشـــــوع

 

يوحنا الأولى

يعقوب

كورونثوس الأولى

 

أرسل إلى صديق