طرق ممتعة لدراسة الكتاب المقدس

ما هي الطرق الممتعة لدراسة الكتاب المقدس؟
فيما يلي بعض الأفكار...
 1- أقرأ فقط سفر واحد من الكتاب المقدس. قد تكون بداية جيدة أن تقرأ واحد من الأناجيل (متى أو مرقس أو لوقا أو يوحنا)، أو أحد أسفار العهد الجديد. قد تريد أن تبدأ بقراءة عدة فقرات يومياً أو نصف إصحاح أو إصحاح بأكمله! لكن كل يوم عليك أن تبدأ من حيث وصلت في القراءة السابقة. وبينما تقرأ أكتب الآيات التي ترى أنه لها معانٍ أو أنها مهمة لك على وجه الخصوص.

طرق ممتعة لدراسة الكتاب المقدس

 2- جرب طريقة (TOPAD) – أنها طريقة الأحرف الأولية لكلمات حيث يوجه كل حرف منها أفكارك إثناء الدراسة. هذه الطريقة ناجحة في دراسة أي جزء من الكتاب المقدس. سوف تصاب بالدهشة عندما ترى كم هي مفيدة وفعّالة هذه الطريقة. فيما يلي تتابع الطريقة: اجلب دفتراً أو ورقة، ابدأ بقسم صغير من العهد الجديد مثل إفسس 3:1-10 أو إفسس 11:1-14 أو فيلبي 4:4-9. أنت ستدرس هذه الآيات القليلة فقط. أقرأ أولاً القسم مرة أو مرتين وبعدها أكتب التوضيح التالي لهذه الآيات على الدفتر أو على الورق:

T-Title (العنوان)
ما العنوان الذي ستعطيه للقسم الذي قرأته؟

O-Observation (الملاحظة)
أكتب بكلماتك الخاصة ما يقوله هذا القسم - أعد صياغته.

P-Principles (المبادئ)
أكتب المبادئ الرئيسية التي يوصلها لك هذا القسم – مثال: "يريد منا الله أن نصلي وأن نطلب منه بدلاً من أن نقلق أو أن نكون صادقين مع الآخرين وأن نكون روؤفين."

طرق ممتعة لدراسة الكتاب المقدس

A-Application (التطبيق)
اكتب على وجه الخصوص كيف تعتقد أن الله يريد منك أن تفكر أو تتصرف بطريقة مختلفة كنتيجة لما قرأته.

D – Devotion (العبادة)
أكتب رسالة موجزة لله لتشكره على كلمته في هذا القسم. تكلم معه عن الذي قرأته فحسب.

3-  أدرس علاقات الله مع الأشخاص المختلفين في الكتاب المقدس. نرى من الإصحاح الأول أن الكتاب المقدس يدور حول الله وعلاقته مع الناس. يمكننا أن نتعلم الكثير عن الله بدراسة حياة الأشخاص وتفاعل الله معهم. يمكننا أن نعرف عن فكر الله وقيمه ومحبته وعدالته وكيفية تعامله مع هؤلاء الذين يثقون به عندما كان يتكلم مع الناس. بعض الأشخاص الذين قد تريد أن تبدأ بالقراءة عنهم هم موسى وداود وبولس وبطرس ومرثا.

 4- أطلب من الله أن يتكلم معك حول موضوع محدد. لهذه الطريقة شرح مفصل في موعظة كيف يتكلم الله معنا بواسطة الكتاب المقدس.

أرسل إلى صديق